الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

حمل تولبار الصلاح
toolbar powered by Conduit
تابعونا على الفيس وتويتر
FacebookTwitter
المواضيع الأخيرة
» قصة الملائكة يكتبون
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:39 pm من طرف aziz sabbah

» قصة للقديسفيليبو نيري
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:35 pm من طرف aziz sabbah

» كتب كاثوليكية متفرقة بصيغة الوورد وال بي دي اف
السبت أكتوبر 01, 2016 3:02 pm من طرف rady massry

» قوعد السعادة السبعة
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:55 pm من طرف aziz sabbah

» هل انت مسيحي حقيقي
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:37 pm من طرف aziz sabbah

» لماذا نقبل يد الكاهن
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 7:50 pm من طرف aziz sabbah

» عيد مريم البتول
الخميس سبتمبر 08, 2016 7:57 pm من طرف aziz sabbah

» كل المزامير مرتلة بصوت الاب منصول لبكي
الأحد سبتمبر 04, 2016 12:34 am من طرف andoona

» دموع التوبة
الثلاثاء أغسطس 23, 2016 2:38 pm من طرف aziz sabbah

» عيد قلب مريم الطاهر
الإثنين أغسطس 22, 2016 8:28 pm من طرف aziz sabbah

» قصة اليوم
السبت أغسطس 20, 2016 8:00 pm من طرف aziz sabbah

» صلاة ليسوع المسيح
السبت أغسطس 13, 2016 4:32 pm من طرف خليل ميخائيل طربيه

زوار المنتدى
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصلاح على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصـــــلاح على موقع حفض الصفحات


جميع الحقوق محفوظة لـ{الصلاح}
 Powered ELSALAH ®{elsalah.forumotion.com}
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010

قداسة الزواج والأسرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قداسة الزواج والأسرة

مُساهمة من طرف aziz sabbah في السبت نوفمبر 16, 2013 12:46 pm

من الوثيقة المجمعية " فرح ورجاء من أعمالالمجمعالفاتيكانيالثاني .
إنَّ الشركةَ الحميمة َ في الحياةِ والحبِّ الزوجيِّ قد ظ أسَّسَها الخالقُ ووضعَ لها نواميسَها , على أن تكونَ اتحادَ أزواجٍ قائماً على رضىً
شخصيِّ غيرِ فابلٍ للنقضِ والتراجعِ . وهكذا فالعملُ الإنسانيُّ الذي يتبادلُ به الأزواجُ العطاءَ والقَبولَ هو تَوافُقٌ تَرابُطِيٌّ ثبَّتَتْهُ الإرادةُ
الإلهيَّةُ , وهو كذلك في نظرِ المجتمعِ البشريِّ . وهذاالرباطُ المقدَّسُ الذي يخدُمُ الأزواجَ والأبناءَ والمجتمعَ لا يَخضَعُ لمزاجِ الهوى البشريِّ
لأنَّ الله نفسَهُ هو واضِعُ الزواجِ . ولهذا الزواجِ مِيزَاتٌ وأهدافٌ خاصَّةٌ . وكلُّ ذلك بالغُ الأهميَّةِ من أجل استمرارِ الجنسِ البشريِّ , ومن
أجلِ التقدُّمِ الشخصيِّ لكلِّ عُضوٍ من أعضاءِ الأسرةِ ومصيرِه الأبديِّ , ومن أجلِ كرامةِ الأسرةِ وثباتِها وسلامِها وازدهارِها , ومن أجلِ
المجتمعِ البشريِّ بكاملِه . وفي طبيعةِ المؤسَّسةِ الزوجيَّةِ والحبِّ الزوجيِّ إنجابُ الأولادِ وتربيتُهم , وهم لهما بمثابةِ الإكليلِ على الهامَةِ .
ويتعاونُ الرجلُ والمرأةُ ويسانِدُ أحدُهم الآخَرَ بما بينَهم من اتحادٍ حميمٍ في الكيانِ الشخصيِّ والعملِ , وذلك بقوّةِ رباطِ الزواجِ , إذ ليسَا
هُمَا اثنَيْنِ بَعدُبَل جَسَدٌ وَاحِدٌ . ( متى 19 : 6 ) . وهكذا يُدرِكان معنى اتحادِهما ويتفهَّمانِه مع الأيامِ أكثرَ فأكثر . وهذا الاتحادُ الحميمُ , في كونِه عَطاءً متبادَلاً بين شخصَيْنِ وكذلك خيرُ البنِين , كلُّ ذلك يقتضي أمانَةً تامَّةً عندَ الزوجَيْنِ , وارتباطَ الواحدِ بالآخَرِ ارتباطاً لا يَنفصِمُ . لقد غمرَ السيدُ المسيحُ ببركتِه هذا الحبِّ المتعدِّدَ الوجوهِ الصادرَ عن ينبوعِ المحبَّةِ الإلهيَّةِ , والقائِمَ على صورةِ اتحادِ المسيحِ بكنيستِه . وكما أنَّ الله قطعَ مع شعبِه قديماً عهدَ محبَّةٍ وأمانةٍ , هكذا أرادَ الآنَ مخلّصُ البشرِ , وعروسُ الكنيسةِ , أن يقبِلَ الأزواجَ المسيحيّينَ بسرِّ الزواج . إنَّه لن يَبرَحَ مقيماً معهم حتَّى يستطيعوا , بتبادُلِ العطاءِ الذاتِيِّ , أن يحبَّ بعضُهم بعضاً بأمانةٍ متواصلةٍ , كما أحبَّ هو الكنيسةَ وبدَلَ ذاتَه لأجلِها . إنَّ الحبَّ الزوجِيَّ الحقيقيَّ يرتكِزُ على الحبِّ الإلهيِّ , ويستمِدُّ معالمَ طريقِهِ وعِناه
من قوَّةِ المسيحِ الفدائيَّةِ ومن عمَلِ الكنيسةِ الخلاصيِّ , لِيقودَ الزوجَيْنِ إلى الله بطريقةٍ فعلِيَّةٍ ويساعدَهما ويؤيِّدَهما , الأَبَ والأمَّ , في مهمَّتِهِما الساميَةِ .ولهذا يَلقَى الأزواجُ المسيحيُّن في هذا السرِّ الخاضِّ عوناً وشِبهَ تكريسٍ, وبقوَّتِهَ يقومون بمهمَّتِهم الزوجيَّةِ والعائليَّةِ,
فيما تَغمُرُ روحُ المسيحِ حياتَهم .cross ا































































لإيما  د

aziz sabbah
عضو VIP
عضو VIP


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى