الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
aziz sabbah
عضو VIP
عضو VIP

هذا الطّفل في المذود من تُراهُ يكون ؟

في الجمعة ديسمبر 14, 2012 7:36 pm
لنا وحدنا نحن المسيحيين , الفخرُ كلذ الفخر , والاعتزاز المقدّس الُمفْعَمْ تواضعاً

أن نقرّ ونعترف : أنّ هذا الطفل هو المسيح إِلهنا , المنتظر منذ فجر الإِنسانيّة وقد صار بشراً مع بقائه إِلهاً ؛

"فأيّة أمّةٍ كبيرة لها اَلهتها قريبة منها كالرّبّ إِلهنا ؟ "الملائكة رنّمتْ متهلّلة لولادته .

والسّماء بشّرتْ رعاةً به , فركضوا إِليه مسرعين بهداياهم .

والفَلَك أعلن مجيئه بكوكب , قاد إِليه مجوساً من مشارق الأرض .

فسجدوا له معترفين بلاهوته وملكيته . وهيرودس الطاغية , اضطرب لخبر مولده ,

وأرشليم خافت معه , وتولاّها القلق .

عاش تسعة أشهر , جنيناً في أحشاء امّه , وهي عاشت معه غارقة في بحر قداسته .

حتّى أصبحتْ ممتلئةً نعمو بالروح القدس الذي ظلّلها . ولمّا حان وقت ولادتها ,

ولدتْ ابن الله " مُنْية البشريّة , الإِله الأزلي الذي لا بدء له ولا نهاية .

مريم المخلوقة , تلد ربّها وخالقها , فأصبحت " والدة الإِلهْ .

وأصبح هو الرّبّ , ثمرة أحشائها . علّمته أولى خطواته على أرض النّاس ,

وهو علّمها كيف تعيش ابنة الاَب السّماوي , وأمّ المسيح الفادي , وعروس الرّوح القدس .

نَسَجَتْ للمسيح من لحمها ودمها .غلافاً شفّافاً يأوي لاهوته .

فكانت تخرج منه قوّة إلهيّة , تبرىء المرض , وتقيم الموتى , وتطرد الشياطين .

ـــ { جبرائيل برير } عن السلام و الخيو [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى