الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
aziz sabbah
عضو VIP
عضو VIP

كان يما كان :في إسبانيا

في الجمعة نوفمبر 02, 2012 12:18 pm
علم الملك أافونس {1221 ـــ1284 } , أحد عظماء ملوك إسبايا , أنّ ندماءه يهملون الصلاة قبل الأكل بعده . فأراد أن ينبّههم ويعيدهم عن غيّهم . دعاهم إلى تناول الطعام على مائدته . ففرحوا أجزل الفرح وأقباوا بكلّ ابتهاج وفخر . جلسوا على المائدة وحسب عادتهم لم يفكّر أحد منهم في أن يتلو صلاة ما .

بينما كانوا على المائدة دخل بغتة رجل شحّاذ . ودون أن يستأذن جلس عن يمين الملك وأخذ يزدرد الطعام ازدراداً . وبعد أن ملأ بطنه نهض وذهب دون أن يشكر أو يفوه بكلمة أكرام للملك .

اغتاظ الندماء لما رأوه جلس وأخذ يأكل بلا أدب ولا حشمة , وازداد غيظهم لمّا رأوه يذهب دون أن يشكر الملك الذي سمح له أن يأكل على مائدةه . سألهم الملك : ماذا تقولون في هذا الرجل ؟

أجابو : أنّه جسور , إنه لئيم . مكانه لاعلى مائدة الملك بل بين البقر . فعندها نهض الملك وأدار لحظه عليهم وقال لهم : هذا الرجل أقل ذنباً منكم . أنتم كلّ يوم تأكولون من الطعام الذي يجود عليكم به ربّ السماء والأرض الذي لأجل الإنسان , لأجلكم, خلق طيور السماء وسمك البحر ونبات الأرض وكلّ ما يدبّ على سطحيها من أنواع الحيوان . مثل هذا الرجل الشحاذ تجلسون على مائدة الأكل وتشبعون دون أن تفكّروا بأن تشكروا الله على عطاياه . أنّكم تستحقون أن يُقاللكم أنّ محلّكم بين البقر لا بين عباد الله . {عن مجلّة أسبانية } [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى