الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ماير
Admin
Admin
http://elsalah.forumotion.com

القداس القبطي حسب أباء الكنيسة (5)

في الإثنين سبتمبر 10, 2012 2:12 am
القداس القبطي حسب أباء الكنيسة (5)



للاب هاني باخوم

سكرتير غبطة بطريرك الأقباط الكاثوليك

روما، الثلاثاء 24 مايو 2011 (zenit.org) . - في المرة
السابقة ذكرنا شهادة ديونيسيوس الكبير، بابا الأسكندرية عن الأفخارستيا
(250 – 264). في هذه المرة نستعرض شهادة القديس أثناسيوس الرسولي ( 318 –
373).


القديس أثناسيوس الرسولي وُلِدَ عام 296م وعاش وتربى في
مدينة أخميم، بصعيد مصر، كما يقول هو شخصيا في مخطوطة اكتشفت في دير انبا
مقار. والده كان كاهنا وكان هو المصدر الذي أستقى منه أثناسيوس كل تعليمه
الروحي والاخلاقي والعقائدي. (أنظر كتاب الاب متى المسكين عن حياة القديس
أثناسيوس الرسولي، دير الانبا مقار، 2008، ص 44- 50). أصبح القديس
أثناسيوس، سكرتير لبطريرك الاسكندرية، ألكسندروس، الذي كان يترأس على مائة
أسقف بمصر والخمس مدن الغربية. تعلم أثناسيوس الفلسفة والبلاغة والشعر
واللاهوت، واستخدم كل هذا لتوضيح اعماق الانجيل، والدفاع عن العقيدة
السليمة، ضد أريوس والعديد من الهراطقة في مجمع نيقيه (325م)، فسمي "بحامي
الايمان". وبعد وفاة البطريرك ألكسندروس تولى إثناسيوس البطريركية
الاسكندريه عام 328م.


نستطيع ان نستخلص بعض الشهادات فيما يخص الأفخارستيا، من كتاباته، على سبيل المثال:

يُحتفل بالقداسات اسبوعيا، ايام السبت والاحد، فيقول
أثناسيوس: نحن نجتمع ونحتفل بالقداس يوم السبت لا لإننا متأثرين باليهود،
لكن لكي نعبد يسوع "رب السبت"، كما نحتفل به ايضا يوم الاحد (قوانين القديس
أثناسيوس، 93). بجانب القداسات التي نحتفل بها في ايام الاعياد والقديسين.


الاب متى المسكين يؤكد ويقول: "انظر ايها القارىء كيف
كانت الكنيسة في منتصف القرن الرابع تحضر للشركة بالسهر طول الليل لقداس
السبت والاحد؟" (الافخارستيا، 495).


بجانب القداس كان يقام إحتفال لقراءة كلمة الله يوم
الاربعاء من كل اسبوع، فيقول أثناسيوس: "وإجتمع الشعب في الكنيسة الكبيرة
لانه كان يوم الاربعاء"، لأن الطقس الاسكندري يحتّم على الشعب حضور الكنيسة
يوم الأربعاء لسماع القراءة والوعظ والانصراف بدون قداس.


كانت الصلاة تقام تجاه الشرق، وكان يقوم بالصلاة الاسقف
مع الشعب، متحد مع الست رتب الأخرى: الكهنة، الشمامسة، الأبودياكونيون،
الاغنسطسيون، المرتلون، البوابون. فيقول القديس أثناسيوس: "إعلم ايها
الاسقف ان البيعة ليست ثابتة عليك وحدك بل بالست رتب الاخرى التي فيها، فلا
ترفضهم ولا تحتقرهم، بل كرموهم لانهم شركائك. فاهتم بهم اهتمامك بجسدك
(قوانين القديس أثناسيوس، 10). ويوصي السبع رتب قائلا: انتم سبعة أعين
الرب، فاخدموا الله جيدا كل واحد في رتبته، عالمين ان أن موهبة الرب هي
التي أدركتكم في هذه الرتب.


ويوصي القديس أثناسيوس الشعب قائلا: "لا يكسل أحد من المسيحيين عن القداسات في السبت والأحد" (قوانين القديس أثناسيوس، 93).

بعد ذلك يبدء القديس إثناسيوس بوصف الأفخارستيا، كما سنرى في المرة القادمة.

أيام مباركة.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى