الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
aziz sabbah
عضو VIP
عضو VIP

مريم قي نظر يسوع ؟

في الثلاثاء مايو 01, 2012 1:30 pm
مريم امّه هي جنَة سعادة لقلبه . وسماء له بتدليلاتها وحنانها . مريم ـ مه , هي وحدته الصاعدة على ذراع ابنها الحبيب . مريم هي قلبه الخفاق . وروحه المتعشة , وحياته التي لا مثلها حياة .

مريم هي أمي بصفة كوني انساناٌ ؟ يقل يسوع , اما بصفة كوني إلهاٌ , مريم هي اختي , وابنتي وعروس روحي , وحبيبتي التي لاتضاهيها حبيبة لاعلى الارض , ولا في السماء.

مريم ؟ جسدي من جسدها , وقلبي فلذة من قلبها , ودمي السائل في شراييني هو دمها . ومن يتناول جسدي ودمي في القربان , فهو يتناول ايضاً جسد أمي ودمها . فيكسب من يتناولني قرابة جسدية مع امي : ولهاذا قلبها يخفق حبا وحنانا لابنائها .

مريم : أنعم الاَب السماوي عليها بقدرته الاِلهية , فلا يستحيل عليها شيء , والروح القدس , وشحها بالمحبة حتى اصبحت ممتلئة من كل نعمة .وابنها يسوع بنحبه لها , صيّرها غلافا شفافا له , وهو الذي يحيا فيها .

مريم , هي المختارة بين المخلوقات لتكون أداة الروح لمحبة يسوع ــــ

مريم هي أولى ثمار سر الفداء , وأططيب ثمرة في نظر السماء .

وان سألنا مريم عن هذا الطفل الذي تحمله , تُجيبنا : هو الجنين الاِلهي الذي حملته تسعة اشهر في احشائي أقرب ما يكون لقلبي . ومن حليبي اشبعته , وعلى حضني كان يتمرغ صغيرا , وبرعايتي كان يتقدم في السن والنعمة والحكمة . امين[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى