الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ماير
Admin
Admin
http://elsalah.forumotion.com

نصوص القوانين اليهودية للمحاكمات في زمن المسيح يسوع له المجد

في الثلاثاء أكتوبر 26, 2010 12:58 am
القوانين اليهودية التي جمعها العالم وستكوت ( Westcott ) ، والتي كان معمولاً بها في زمن المسيح يسوع له المجد ، من واقع كتب المِشْنَاه ، علماً بأنه من
العسير تحديد زمان كتابة هذه القوانين التي جاءت تحت رأس عنوان " السنهدريم " . ومن هذه القوانين نستشف – إلى حدٍ ما – كيف اتفق بعضها مع الإجراءات التي اتُّخِذَتْ في محاكمة المسيح له المجد ، وكيف ابتعدوا جداً في كثير منها عن أصالة التقليد ، وهذه هي نصوص أصول المحاكمات عند اليهود :

1 – القضايا الخاصة والمخالفات الرئيسية ، يصير الحكم فيها بواسطة مجمع من ثلاثة وعشرين عضواً ( الفصل الأول مقطع 4 )

2 – القضايا الخاصة بمحاكم أدعاء النُبوَّة – أي النُبوَّة الكاذبة – يصير الحكم فيها على وجه الخصوص بحضور المجمع الكبير للسنهدريم ، أو واحد وسبعون عضواً ( الفصل الأول مقطع 5 ) .

3 – بخصوص الشهود : يلزم أن يُفحصوا بدقة ، وعلى انفراد في جميع الأحوال . على أن اتفاق اثنين منهم يُعتبر كافياً وصحيحاً ( فصل 3 مقطع 6 ؛ فصل 5 مقطع 1 وما بعده )

4 – في القضايا الرئيسية ، يُختبر الشهود اختباراً خاصاً من جهة دوافعهم التي أتت بهم للشهادة ، ويُحذَّروا من جهة خطورة هلاك النفس ، على أن لا تُقبل شهادة عن طريق السماع المنقول ( الفصل 4 مقطع 5 )

5 – يجلس القضاة على شكل نصف دائرة ، على أن يجلس الرئيس في الوسط ، حتى يواجه الكل بعضهم وجهاً لوجه ( فصل 4 مقطع 3 ) .

6 – في القضايا الرئيسية ، يُرتَّب كل شيء ، حتى يُعطَى للمتهم حقُّ الاستفادة من جنوح القضية نحو الشك ! وحينئذ تؤخذ أصوات المُبرَّئين أولاً ( فصل 4 مقطع 1 )

7 – في القضايا المدنية ، يُمكن أن تستمر المحاكمة ويُفرغ منها في الليل . على أن التقرير يُمكن أن يخرج في نفس يوم فحص القضية .

8 – في القضايا الرئيسية ، تصير المحاكمة فقط في النهار ؛ بينما الحكم بالبراءة يُمكن أن يُنطق به في يوم القضية نفسه ، لكن النُطْق بالاتهام والإدانة لا يُنْطَقُ به إلا في اليوم الثاني للقضية . على أن مثل هذه القضايا لا يجوز فحصها مساء السبت ولا في عيدٍ ( الفصل 4 المقطع 1 ؛ الفصل الخامس مقطع 5 )

9 – في حالة الاتهام ، يلزم أن يُمنح المتهم أربع أو خمس مرات حسب مقتضيات الحاجة ، ليأتي بحُجَجٍ والتماساتٍ جديدة ( فصل 6 مقطع 1 )

10 – في ختام الاتهام والإدانة ، يُستَحَثُّ المتهم أن " يعترف " ، حتى لا يهلك فيما بعد ( فصل 6 مقطع 2 )

11 – يتقدم المُدَان منادٍ ويقول بصوتٍ عالٍ : إن فلان الفلاني ابن فلان الفلاني ذاهب للرجْم ( أو للموت حسب الحكم ) بسبب كذا وكذا من السيئات . والشهود عليه هم فلان وفلان ، وكلُّ مَنْ يستطيع أن يدلي ببيانات تثبت براءته فليتقدم ويُعطي الأسباب ( فصل 6 مقطع 1 )

12 – في قضايا التجديف يُفحص الشهود فحصاً شديداً فيما يخص اللغة التي استخدمها المتهم ، فإذا ثبتت صحة شهادة الشهود ثبوتا قاطعاً يقف القضاة ويشقُّون ثوبهم ( فصل 7 مقطع 5 )

13 – المجدَّف يُرْجَمُ ( فصل 7 مقطع 4 )

14 – بعد رجم المجدَّف ، يُعلَّق على المشنقة ( فصل 6 مقطع 4 ) ، ويُنزَل عنها في المساء ليُدفن في مقبرة عامة تُعَدُّ خصيصاً لهذا الغرض ( فصل 6 مقطع 5 )

Westcott, op. cit., pp. 262-263

أنظر شرح إنجيل يوحنا للقمص متى المسكين ص 1114 - 1115

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى