الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

حمل تولبار الصلاح
toolbar powered by Conduit
تابعونا على الفيس وتويتر
FacebookTwitter
المواضيع الأخيرة
» قصة الملائكة يكتبون
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:39 pm من طرف aziz sabbah

» قصة للقديسفيليبو نيري
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:35 pm من طرف aziz sabbah

» كتب كاثوليكية متفرقة بصيغة الوورد وال بي دي اف
السبت أكتوبر 01, 2016 3:02 pm من طرف rady massry

» قوعد السعادة السبعة
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:55 pm من طرف aziz sabbah

» هل انت مسيحي حقيقي
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:37 pm من طرف aziz sabbah

» لماذا نقبل يد الكاهن
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 7:50 pm من طرف aziz sabbah

» عيد مريم البتول
الخميس سبتمبر 08, 2016 7:57 pm من طرف aziz sabbah

» كل المزامير مرتلة بصوت الاب منصول لبكي
الأحد سبتمبر 04, 2016 12:34 am من طرف andoona

» دموع التوبة
الثلاثاء أغسطس 23, 2016 2:38 pm من طرف aziz sabbah

» عيد قلب مريم الطاهر
الإثنين أغسطس 22, 2016 8:28 pm من طرف aziz sabbah

» قصة اليوم
السبت أغسطس 20, 2016 8:00 pm من طرف aziz sabbah

» صلاة ليسوع المسيح
السبت أغسطس 13, 2016 4:32 pm من طرف خليل ميخائيل طربيه

زوار المنتدى
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصلاح على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصـــــلاح على موقع حفض الصفحات


جميع الحقوق محفوظة لـ{الصلاح}
 Powered ELSALAH ®{elsalah.forumotion.com}
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010

كاهن الطبيعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كاهن الطبيعة

مُساهمة من طرف الإكليريكي/ مايكل وليم في الثلاثاء أبريل 22, 2008 4:11 pm

كاهن الطبيعة
روحانية العلماني


مقدمة



: الخبز الذي تحول الي جسد المسيح هو جزء من الطبيعة بالتالي الطبيعةرمز و تعبير عن جسد المسيح السري:أي أنه ل يجب أن نقصر رؤيتنا عن جسد المسيح بشكل معين و في وقت محدد فقط بل يجب أن نعتبر أن جسد المسح شامل ..بلا حدود..فعندما أسير في الشارع و أشاهد أناسا حيوانات طيورا سماءا غيوما نجوما مدارسا مصانعا.يجب أن أعتبرها كلها جسد المسيح و هذا معنى عندما أرتفع سأجذب ألي الكل

تيار دي شردان في كتاب نشيد الكون قدم الكون ذبيحة ليتحول الي جسد المسيح و دمه
تصور حول الخليقة



لقد خلق الله العالم ناقصا على درجات غير كامل ..وإن عدم خلق الله للطبيعة كاملة أفضل من خلقها كاملة..ليه

-ليشارك الله الإنسان ويعطيه دورا في كمال الطبيعة كعمل مقدس فالله يهب الإنسان القد رة والتجديد

-لم يصنع الله كمالا فذلك في مقدور الإنسان

-عبارة"خلق الله العالم كاملا..تتضمن خطئين هما:

ا-استعمال فعل خلق في صيغة الماضي
ب-الشعور بأن الكمال هدية ونوع من الشيء الجاهز في حين أن الكمال يأتي بالتعب ..المهم الطبيعة خلقت على رجاء كالبظل الناقص والتي يجب علي الإنسان أن يكملها.ونحن مسؤولون عن ذلك بطرق عدة حتى تأخذ الطبيعة صورتها على أكمل وجه.يأتي المجئ الثاني عندما تكتمل الطبيعة.وعلى هذا العالم-خلق الإنسان على أعلى مستوى فهو تاج الخليقة مليكها سيدها.وقد منح السلطة على هذه الطبيعة لتساعده على أن يسبح الله وليصل من خلالها الى خلاصه



مز 8 "على صنع يديك وليته وكل شئ تحت قدميه وليته".
أمال الخليقة:-



رو8/18"الخليقة تنتظر بفارغ الصبر تجلي أبناء الله"

رو8/21"لتشارك أبناء الله في حريتهم ومجدهم"

فهي ترغب أن تشارك الإنسان المجد المعد.الشجرة مثلا:تريد أن تسكن في الله’مثلها مثل الإنسان.لديها رغبة وأشتياق في نوال المجد-فالله لم يخلق شيئا حتى يرميه.لكن الطبيعة وحدها لا تستطيع أن تصل لهذا المجد وحدها..ليه؟لأن الطبيعة (الكون’الوجود) غشيمة ليس لديها قدرة للتعبير غير" فاهمة ،ناطقة.."فهي غشيمة،ليس لديها قدرة في أن تشرح ماذا تريد!

"النيل مياه،الجبل صخور،الشمس،القمر،الكواكب أجرام لا تعبر عن شئ"الشجرة تعيش وتموت..الحيوان كذلك؛بالتالي لا بد من وسيط الا وهو الكاهن"في القيامة العلم سيكون كما هو لا يتغير-ألمسيح لم يتغير"

-من هو الكاهن ؟ -ماذا يفعل؟
من هو الكاهن:-



الكاهن وسيط،نائب،كبري،يرفع لله نيابة عن الشعب،التضرعات،والشكر نيابة عن الشعب.والإنسان كاهن الطبيعة أي لسان حالها،مندوبها،ممثل الطبيعة،بلسانه،وقلبه،وحبه ويديه وبذلك تستطيع الطبيعة أن تشكر الله،من خلال الإنسان.

هي تريد أن تشكر الله،أنا أبر عنها،أرفعها إلى فوق:مز148" يا شمس،يا قمر،يا نجوم،يا كواكب،يا طير،يا حيوان،..سبحيه،مجديه"

مثال:عندما يرفع الإنسان يديه إلى فوق ويقول"أبانا الذي.."فهو يرفع على يديه الجبال،الطبيعة،ويقربها إلى الله-فهي لم تفقد الرجاء.لأنها هي أيضا ستتحرر من عبودية الفساد-بقى لها رجاء.

ماذا يفعل:-

1-يحررها:فلكي تشارك المجد المعد،يجب أن تتحرر من الفساد،أي أن ينزع منها الشقاء ،يرفعها من الأدنى إلى الأقيم للتقدم،يزيل منها الخشونة،يحررها من الباطل،من كونها فانية الى أبدية.وهذا هو معنى تئن وتتمخض لتتحر.إحساس بالعودة والاكتمال في الله .ترتفع وتعود إليه.ويمكن أن يتم هذا في حركة الشكر "إنا من الله وإنا إليه راجعون".

الإكليريكي/ مايكل وليم
عضو VIP
عضو VIP


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى