الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

حمل تولبار الصلاح
toolbar powered by Conduit
تابعونا على الفيس وتويتر
FacebookTwitter
المواضيع الأخيرة
» قصة الملائكة يكتبون
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:39 pm من طرف aziz sabbah

» قصة للقديسفيليبو نيري
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:35 pm من طرف aziz sabbah

» كتب كاثوليكية متفرقة بصيغة الوورد وال بي دي اف
السبت أكتوبر 01, 2016 3:02 pm من طرف rady massry

» قوعد السعادة السبعة
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:55 pm من طرف aziz sabbah

» هل انت مسيحي حقيقي
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:37 pm من طرف aziz sabbah

» لماذا نقبل يد الكاهن
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 7:50 pm من طرف aziz sabbah

» عيد مريم البتول
الخميس سبتمبر 08, 2016 7:57 pm من طرف aziz sabbah

» كل المزامير مرتلة بصوت الاب منصول لبكي
الأحد سبتمبر 04, 2016 12:34 am من طرف andoona

» دموع التوبة
الثلاثاء أغسطس 23, 2016 2:38 pm من طرف aziz sabbah

» عيد قلب مريم الطاهر
الإثنين أغسطس 22, 2016 8:28 pm من طرف aziz sabbah

» قصة اليوم
السبت أغسطس 20, 2016 8:00 pm من طرف aziz sabbah

» صلاة ليسوع المسيح
السبت أغسطس 13, 2016 4:32 pm من طرف خليل ميخائيل طربيه

زوار المنتدى
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصلاح على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصـــــلاح على موقع حفض الصفحات


جميع الحقوق محفوظة لـ{الصلاح}
 Powered ELSALAH ®{elsalah.forumotion.com}
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010

إصعاد إيليا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إصعاد إيليا

مُساهمة من طرف ماير في السبت مارس 13, 2010 11:31 pm

إصعاد إيليا



.. وكان عند إصعاد الرب إيليا في العاصفة إلى السماء (2مل2: 1)


هي خاتمة مجيدة لخادم جليل، وهي أمر جدير لا بإيليا ولكن بمن كان يخدمه إيليا. يقول الرب يسوع: « إن كان أحد يخدمني يكرمه الآب » (يو12: 26).

« وكان عند إصعاد الرب إيليا » فهو لا يقول « وكان عند صعود إيليا » .. فالذي يُقال عنه هذا عند صعوده هو الرب وحده، لكن إيليا أصعده الرب. خاتمة جليلة تليق بالرب. لقد أرادت إيزابل الشريرة أن تقتله ولكن إيزابل لها طريقها وذاك الذي كان يخدم الرب، للرب طريقه معه.

بنو الأنبياء علموا أن إيليا سيؤخذ، ولكنه علم في الذهن فقط بدليل أنهم قالوا لأليشع « هوذا مع عبيدك خمسون رجلاً ذوو بأس فدعهم يذهبون ويفتشون على سيدك لئلا يكون قد حمله روح الرب وطرحه على أحد الجبال أو في أحد الأودية ».

ونحن المؤمنين نعلم علم اليقين أن الرب آت سريعاً. لكن هل الحقيقة الواقعية أننا نقول في قلوبنا « آمين تعال أيها الرب يسوع » أم ما قاله العبد الشرير « سيدي يبطئ قدومه ». هل هناك دليل حي أننا في انتظار ابن الله من السماء. ليتنا لا ننسى أننا وُجدنا لأمرين:

1 ـ نعبد الله الحي الحقيقي

2 ـ ننتظر ابنه من السماء

وهذه ليست آخر مرة نرى فيها إيليا. فهناك على جبل التجلي مع موسى .. كم كان إيليا عزيزاً على الرب ... فإيزابل تريد أن تقتله، لكن الرب يريد أن يكرمه.

أُصعد إيليا وسقط عنه الرداء.

ما هو الرداء؟ إنه رداء الخدمة أو الموهبة. القدرة على الخدمة. ما لزومها في السماء؟ لزومها هنا، فالرداء لازم هنا، وطالما كنا لابسين الرداء فلابد أن نخدم. لا نحتج يا أخي بأية حجة. ما دام فينا نفس يتردد فلنخدم الرب. الرداء يدفعنا أن نخدم. لقد خلع إيليا الرداء، ولبسه أليشع.

إن الخادمين لا يلقون عن أنفسهم الرداء إلا متى أتى يوم الرحيل من هذا العالم.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ماير
Admin
Admin


http://elsalah.forumotion.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى