الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
وليم اسكندر ابراهيم
عضو VIP
عضو VIP

اذهبي ولا تعودي تخطئي

في الأحد أغسطس 16, 2009 9:20 pm
من المعجزات الرائعة لرب المجد يسوع المسيح ........ عندما اراد الناس ان يجربوه اتو اليه بالمراة ,والتي ضبطت في ذلك الفعل ليحكم عليها
كما تنص شريعة موسى ان عقابها ان ترجم بالحجارة لانها ضبطت فى ذات الفعل ......
كان رد الرب يسوع على الموضوع ليس فقط انقاذ للمراة انما حاول اصلاحها بشكل مباشر ......
استطيع ان ارى حنان الرب حينما قال: من منكم بلا خطية فليرجمها باول حجر ..... ومن هذا كان قصد الرب ان الانسان غير مؤهل للحكم على انسان اخر ,فالجميع ابناء الطبيعة البشريه .....
ودائما ابكى عند اكتــمال الحديث بين الرب وهذه المـراة وسؤاله لها ... هل ادانـك احــد ؟ لا ياسيد
كان رد الرب .. ولا انا ادينك , اذهبى ولا تعودى تخطىء..... ان دل هذا الكلام على شىء يدل على عظمة وقداسة ومحبة الرب الغير محدودة ....
فهـو لم ينقذها من القصاص فحسب بل اعطاها هدوء وسلام وتسامح وغفران وليس ادانة وتانيب .
لماذا يارب كل هذا الحب ؟ سالت كتير هذا السؤال ..... هل نحن نحبه ولو نصف محبته
الاجابة المعتادة ايوه انا بحبه ..... والدليل لايوجد ..... الحب فعل وتنفيذ كما علمنا دائما اله الحب والسلام
رب المجد يسوع المسيح الاب الحنون والراعى الصالح الذى ينتظر بااستمرار عودة الابن الضال.....
عندى راى احب اشاركم بيه عشان نقدر نحب سيدنا وملكنا رب المجد يسوع المسيح .... نطلب منه فى تلات كلمات (يارب علمنى احبك ) وعندها ستعمل يد الرب .... فادينا ومخلصنا يستحق اكتر من مجرد كلام
وهو الوحيد القادر على مساعدتك في انقاذك.......
( لانكم بدونى لاتقدرون ان تفعلوا شىء) حتى لو كان الحب .... الذى هو اسمى خصوصيات الانسان
اذكروني في صلواتكم
وليم اسكندر
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى