الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

حمل تولبار الصلاح
toolbar powered by Conduit
تابعونا على الفيس وتويتر
FacebookTwitter
المواضيع الأخيرة
» قصة الملائكة يكتبون
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:39 pm من طرف aziz sabbah

» قصة للقديسفيليبو نيري
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:35 pm من طرف aziz sabbah

» كتب كاثوليكية متفرقة بصيغة الوورد وال بي دي اف
السبت أكتوبر 01, 2016 3:02 pm من طرف rady massry

» قوعد السعادة السبعة
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:55 pm من طرف aziz sabbah

» هل انت مسيحي حقيقي
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 8:37 pm من طرف aziz sabbah

» لماذا نقبل يد الكاهن
الأربعاء سبتمبر 21, 2016 7:50 pm من طرف aziz sabbah

» عيد مريم البتول
الخميس سبتمبر 08, 2016 7:57 pm من طرف aziz sabbah

» كل المزامير مرتلة بصوت الاب منصول لبكي
الأحد سبتمبر 04, 2016 12:34 am من طرف andoona

» دموع التوبة
الثلاثاء أغسطس 23, 2016 2:38 pm من طرف aziz sabbah

» عيد قلب مريم الطاهر
الإثنين أغسطس 22, 2016 8:28 pm من طرف aziz sabbah

» قصة اليوم
السبت أغسطس 20, 2016 8:00 pm من طرف aziz sabbah

» صلاة ليسوع المسيح
السبت أغسطس 13, 2016 4:32 pm من طرف خليل ميخائيل طربيه

زوار المنتدى
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصلاح على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصـــــلاح على موقع حفض الصفحات


جميع الحقوق محفوظة لـ{الصلاح}
 Powered ELSALAH ®{elsalah.forumotion.com}
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010

رأى القوانين الكنسية فى الصلاة العامة ( القداس الإلهى )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رأى القوانين الكنسية فى الصلاة العامة ( القداس الإلهى )

مُساهمة من طرف ماير في الخميس أبريل 09, 2009 2:37 am

رأى القوانين الكنسية فى الصلاة العامة ( القداس الإلهى )



الجوهر الذى يلتف حوله المؤمنون فى صلواتهم العامة هو سر الافخارستيا ،
وهناك آداب وشروط مطلوبة لإتمام العبادة فى الكنيسة وهناك طقس تقديم سر
الافخارستيا ويراعى :
أولاً : سر الافخارستيا هو وليمة القداس الإلهى : القانون 19 من الكتاب الأول للآباء الرسل :
( قد بدأنا وحددنا هذا لأجل القربان الذى هو جسد المسيح ودمه مبينوه بثبات
قال يوحنا : (نسيتم يا أخوة أن فى الزمان الذى التمس المعلم خبزاً وخمراً
وباركهما وقال : هذا هو جسدى وهذا هو دمى ... ) .

 ترى القوانين ضرورة إبراز هذا الإيمان للمتناولين بإعلان هذا بلسان الكاهن أثناء التناول ، القانون 97 للقديس باسيليوس :
(الكاهن أثناء إعطائه الجسد والدم للمتناولين يقول هكذا " هذا هو جسد
المسيح الذى دفعه عن خطايانا ويقول الذى يتناول آمين " وأيضاً الذى يناول
الكأس يقول هذا هو دم المسيح الذى أهرقه عنا ويقول ( أى المتناولون ) آمين
) .

 وتتم المناداة من الشماس للمتناولين أن يكونوا مستعدين أطهاراً ليتقدموا لسر التناول ، القانون 97 للقديس باسيليوس يقول
على فم أول الشمامسة : ( من كان طاهراً فليدن من السرائر ومن ليس طاهراً
فلا يدن لئلا يحترق بنار اللاهوت ، من كان له عثرة مع صاحبه من كان به فكر
زنا ومن كان به سكر نبيذ ولا ينضبط فليعودوا عن التناول فليستعد الشعب
للتناول ولا يراه إنسان ) .

القانون (1: 52) للآباء الرسل :
( وإذا أكمل الصلوات التى يجب أن يقولها فليتقرب الأسقف أولاً وبعده
القسوس هكذا وكذلك الايبدياكونيين وبعدهم يتناول الشعب ويناول الأسقف وهو
يقول : "هذا هو جسد المسيح " ويقول الذى يتناوله (آمين) . وذلك التناول من
الكأس "هذا هو دم المسيح . هذا هو كأس الحياة" ويقول الذى يتناوله (آمين) .

 ويحذر القديس باسيليوس من النظر إلى السر على أنه خبز بسيط أو عصير الكرمة كشراب جسدانى منذراً بالهلاك لمن يعتقد .. القانون 100 :
( الذين يشتهون أن يفضلوا فى الكأس لأجل ربح فاضح (يخاطب الكهنة) أو
يحسبونه طعاماً جسدانياً .. فليتذكروا الهلاك الذى نزل على بنى عالى لأنهم
اغتصبوا الذبيحة بغير حشمة (1صم2: 29-34) وإذا كانوا يحسبونه أنه جسدانى
فليتذكروا حال بلطشاصر وليتذكر لأنه لما شرب الخمر فى آلات (آنية) بيت
الله هلك (دا 5) وليتذكر أيضاً بنى قورح وداثان وأبيرام الذين فتحت الأرض
فاها وابتلعتهم (عدد16) ) .

ثانياً : الحرص من جهة الجسد والدم :
تأمر القوانين رجال الإكليروس بتشديد أن يحرصوا من جهة الجسد والدم أن لا
ينسكب شئ من الدم أو يتبقى شئ من القربان لئلا تكون عليهم دينونة مثل بنى
هارون وأولاد عالى هؤلاء الذين أهلكهم الروح القدس لأنهم أهانوا الذبيحة
التى للرب كيف بالأكثر الذين يزدرون بجسد المسيح ودمه .
القانون 44 من الكتاب الأول للآباء الرسل :
( إذا باركت الكأس باسم الرب وتناولت منه أنه دم المسيح احتفظ جيداً أن لا
ينسكب منه شئ .. فتكون أنت الذى ازدريت وتكون سبباً لدم المسيح بما ازدريت
به هذا الذى اشتريت به ) .

القانون 97 للقديس باسيليوس :
( .. أيضاً القسوس والذين ينالون الجسد الذى للمسيح والشمامسة وكل الشعب
من السرائر الذى هو من جهتهم فليتحفظا لئلا يسقط على الأرض شئ من السرائر
فتكون عليهم دينونة وليقف الايبدياكون بتحفظ عظيم آمراً الشعب ألا يتكلم
أحد وأن يتناولوا بعفاف عظيم ) .

القانون 100 للقديس باسيليوس :
( لا يظهر أحد من القسوس الكأس .. لأجل ورود البدع .. لئلا يقع أحد فى غير
انضباط ويوعزون إلى الذين يسكبون الأباركة (الخمر) فى الكأس ألا يملأوه
إلى فوق وإلى شفاهه (حافته) لئلا يُسكب شئ على الأرض) وتتطلب قوانين
الكنيسة شروطاً عديدة عند التواجد فى بيت الرب من آداب وروحانية تمكن
الإنسان من الاستفادة بالصلوات والمشاركة فى الأسرار المقدسة .

ثالثاً : شروط التقدم للتناول :
1- شروط حضور القداس كله مع حفظ النظام : لابد للشخص الذى يرغب فى التناول من الأسرار المقدسة أن يحضر القداس كله (قداس المؤمنين) كشرط أدنى للحضور .. القانون 97 للقديس باسيليوس : ( ولا يخرج أحد بعد قراءة الإنجيل بلا ضرورة إلا بعد أخذ القربان (التناول) ) .
ويسترسل : ( الذين لم يستحقوا أن يسعوا نحو الكنيسة ولم يحضروا كل القداس فإنهم لا يستحقون بركة السرائر ) .

ولحفظ النظام بالكنيسة يأمر الآباء الرسل بغلق الأبواب فى وقت القداس وهذا
دليل على أن كل المؤمنين الذين سيتقدمون للتناول من الأسرار المقدسة
موجودون بداخل الكنيسة ، القانون 52 من الكتاب الأول للآباء الرسل :
( يقف الصغار عند الإنبل ويقف الشماس عندهم لئلا يستغنوا ويمشوا ، شمامسة
آخرون يحرسون الذكور والإناث لئلا يكون قلق فى الشعب ولا يغمز أحداً أحداً
(بمعنى الدردشة فى الكنيسة) أو يسير إليه (بمعنى التحرك) أو ينام .. ولتقف
الايبيدياكونيات عند الأبواب للنساء ويقف شمامسة عند أبواب الرجال لئلا
يخرج أحد ولا يفتحون الأبواب فى وقت القداس ولو على الباب مؤمناً ( بمعنى
أنه متأخر فى الحضور وهو ليس مستحقاً للشركة ) ) .

2- شرط الاستعداد الروحى : فى مقارنة جميلة مؤثرة بين الاستعداد لأكل الخروف (الفصح) فى العهد القديم وبين تقدمنا نحن للتناول من جسد الرب ودمه يضع القانون 98 للقديس باسيليوس شروط
الاستعداد الروحى للمجئ إلى بيت الرب والتقدم للأسرار المقدسة : ( سبعة
أيام تأكلون الفطير من قبل أكل الخروف الويل لنا فإن هذه اللفظة مملوءة
عاراً علينا وإن كان أمر بهيمة أن يؤكل خبز الحزن سبعة أيام قبل ذلك
الخروف وهو بهيمة غير ناطقة وضعت مثالاً لما يكون ، فما عسى أن تكون عقوبة
من جسر على الخروف التام ولم يزل منه خمير الشر الذى هو الزنا ومحبة
النصيب الأكبر والبغضة والاغتصاب والسرقة ولم يحزن على ذلك من قبل أنه سعى
إلى السر وحتى لا يعطى فى الكلام من الخروف ويتوانى عن بقية الفصول التى
للسرائر فلنرجع إلى الخروف الذى بلا عيب الكامل المسيح ونعطى الكلام حقه )
.

3- شرط أن يكون المتناول صائماً : القانون 43 من الكتاب الأول للآباء الرسل : ( كل مؤمن يجعل دأبه أن يتناول من السرائر من قبل أن يذوق شيئاً ) .

4- عدم الكلام فى الكنيسة : القانون 96 للقديس باسيليوس يخاطب الإكليروس فى الجزء الأول :
( لا يتكلم الإكليروس على المذبح خارجاً عما تحتاج إليه الضرورة لأن هارون
وضعت له جلاجل فى ثيابه لأجل خوف الملائكة يجب أن تكون لنا مزامير على
المذبح عوضاً عن الجلاجل التى لهارون ) ، ويخاطب الشعب عامة فى الجزء
الثانى ( ًولا يتكلم أحد فى الهيكل ولا حول المذبح بل يجعل لهم ليقسموا
الخبز وقسم الصغير لا يكون تذمر فى الإكليروس ولا ينظر أحد من يقسم (أى لا
يراقبه) ولا يعثر أحد الآخرين ) .

5- عدم لبس الحذاء فى الهيكل : نفس القانون للقديس باسيليوس
: (ولا يلبس أحد حذاءه وهو داخل إلى المذبح ولا يبصق أحد وهو على المذبح
بدون ضرورة وجع (مرض) لأنه مكتوب فى ناموس موسى والرب يخاطبه " اخلع نعليك
من رجليك فإن الموضع الذى أنت واقف فيه مقدس " خر 3: 5 ) .

6- تأدية الصلوات بروحانية :
ولا يبعدنا عنها أى شئ كمحبة اللحن مثلاً أو النظر إلى حلاوة الصوت ، وإن
كانت وسائل مساعدة للتعزية والانسجام الروحى وحفظ تراث الكنيسة ، ولكن
ليست هى الأساس الذى تبنى عليه العبادة .. القانون 97 للقديس باسيليوس : ( الذين يرتلون على المذبح لا يرتلون بلذة (بعجب) بل بحكمة (بفهم) ) .

7- عدم الخروج بملابس الخدمة خارج الكنيسة : فكل أدوات الخدمة بالكنيسة مدشنة ومخصصة لخدمة المذبح ولا يجوز الخروج بها ، القانون 96 للقديس باسيليوس :
( الثياب التى يقدس فيها لا تخرج خارجاً عن الكنيسة بل تكون فى الموضع
التى يكون فيها خدام الكنيسة أو الموضع الذى تكون الكتب بباب يليق
بالكهنوت أو موضع متصل بالمذبح (حجرة مخصصة لملابس الكهنوت) وتكون ملابس
بيضاء ليست مصبوغة بألوان وتكون نازلة على أرجلهم (من حيث الطول) وعلى
أكتافهم بلا لين ليست زقاقاً (أى لا تكون ضيقة) .

ماير
Admin
Admin


http://elsalah.forumotion.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى