الصـــــلاح
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ... سلام الرب يسوع معكم :- يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى/ نتشرف بتسجيلك معنا


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ماير
Admin
Admin
http://elsalah.forumotion.com

تنفتح أبوابك دائماً إش 60: 11 "تنفتح أبوابك دائماً

في الأحد مارس 22, 2009 2:27 am

تنفتح
أبوابك
دائماً



إش 60: 11
"تنفتح
أبوابك
دائماً .
نهاراً
وليلاً لا تُغلق"



- "تنفتح
أبوابك
دائماً
" : هذا
العام تنفتح
أبوابنا
دائماً
لاستقبال بركات
الرب العظيمة
.. وفي مجال
الخدمة تنفتح أبوابنا
لدخول نفوس
كثيرة أكثر من
أي عام سبق إذ
يعطينا الرب
جاذبية أقوى للبعيدين.



- "نهاراً
]في وقت
مناسب
[ وليلاً ]في وقت
غير مناسب
["
(إش 60: 11 ، 2تي 4: 2) :
البركات
ستأتي إلينا
في كل الظروف ..
وفي مجال
الخدمة سنجذب
النفوس في كل
وقت ؛ خلال
الاجتماعات
وأيضاً أثناء
ممارستنا لأمورنا
اليومية.






لنعلن
الإيمان أنه
عام لتدفق
البركات
إلينا وعام
النفوس
الجديدة
الكثيرة وأننا
لن نكون
أبواباً مُغلقة
أو عثرة لأحد
بل سنكون
دائماً
أبواباً مفتوحة
لاستقبال
النفوس.
ويوسِّع الرب
قلوبنا
وطاقاتنا
وأماكننا من
أجل خدمة نفوس
كثيرة "أوسعي
مكان خيمتك ..
لأنكِ تمتدين
إلى اليمين
وإلى اليسار"
(إش 54: 2، 3).






الأبواب
لا تُغلق



إش 45: 1
"هكذا يقول
الرب لمسيحه
لكورش الذي
أمسكت بيمينه
.. لأفتح أمامه
المصراعين
والأبواب لا
تُغلق"



- "لأفتح
أمامه
المصراعين" :
الرب
يفتحأبواب
النجاح غير
العادي
والتعويض
واسترداد
المسلوب
وتسديد
الاحتياجات ..
وفي مجال
الخدمة تنفتح أبواب
جديدة متميزة.



- "والأبواب
لا تُغلق" :

أية أبواب
فتحها الرب
أمامك للنجاح
والتعويض لن
تُغلق في هذه
السنة
الجديدة
وأيضاً كل أبواب
خدمة ستظل
مفتوحة
وسيفشل إبليس
في غلقها .






إليك أيضاً
مقتطفات من
إشعياء 61 أعطاها
الرب لنا
كوعود خاصة
لحياتنا
الشخصية في احتفالنا
بالعام
الجديد :






عام
للاستبدال
والتعويض



"لأعطيهم
جمالاً عوضاً
عن الرماد
ودهن فرح عوضاً
عن النوح
ورداء تسبيح
عوضاً عن
الروح اليائسة"
(إش 61: 3)



الخزي
يُستبدل
بالجمال ،
والحزن
بالفرح والتسبيح
، والفشل بالنجاح
.. نعم عاماً
لاستبدال
الأمور
السيئة بأمور
رائعة .. واشكر
الرب أيضاً
أنك سترى في
العام الجديد
نفوس كثيرة
تأتي للرب
وتتحول من الرماد
إلى الجمال .



"عوضاً عن
خزيكم ضعفان
وعوضاً عن
الخجل يبتهجون
بنصيبهم" (إش 61: 7)



لماذا تعيش
في الماضي ؟
"انسى ما هو
وراء وامتد
إلى ما هو
قدام" (في 3: 13) ..
اشكر الرب أنه
يفعل معك
مثلما فعل مع
يوسف ، يُنسيك
كل أمور استخدمها
إبليس في
الماضي
لتحطيم
معنوياتك
ويعطيك أن
تقول مع يوسف
"الله أنساني
كل تعبي" (تك 41: 51). آمن
أن الرب
سيعوضك
وسيعطيك أن
تأخذ نصيب الابن
البكر
"ضعفان" أي بركات
بلا حصر .. آمن
أيضاً أنك
ستبتهج
بنصيبك ، أنك
ستفرح جداً
بهذه البركات
وأيضاً ستفرح
بالأمور التي
كلّفك الرب أن
تقوم بها ..









عام المعارك
المحسومة
بسرعة



نعلن
الإيمان أن كل
المعارك التي
ندخلها في
العام الجديد
ستُحسم بسرعة
مثلما حدث مع
مؤمني كنيسة
رومية "إله
السلام سيسحق
الشيطان تحت
أرجلكم سريعاً"
(رو 16: 20). وأننا لن
نُفاجىء
بوجود العدو
لكن الروح
القدس
سيعطينا
انذارات
وسيخبرنا في
الوقت المناسب
باقتراب
العدو وسيفضح
خططه أمامنا
وسيرينا كيف
نواجهه
وننتصر عليه .






نصلي ونعلن
الإيمان
أيضاً من أجل
عام فيه عمل كثير
للرب فينا
وبنا



كأفراد
وككنائس
وجماعات



عام جديد نرى
فيه التحولات
والتغيرات
العظيمة معنا
ومع غيرنا
بواسطتنا



عام
يستخدمنا فيه
الرب لتحوُّل
نفوس كثيرة من
الرماد إلى
الجمال



ويحمينا من
الخدمة
الملوثة
بدوافع
تمجيد الذات
أو إرضاء
الناس



عام ينتصر
فيه الرب فينا
وبنا ويعظم
العمل معنا



وكل الذين
يروننا
يعرفون أننا
نسل باركه الرب









استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى